د. عصام الغزاوي

حتى لا يفقد فنجان القهوة قيمته ومغزاه


لا ادعو الى اسقاط العرف العشائري وإفقاد فنجان القهوة قيمته ومغزاه، لكن يكفي فشخرة وعرط واتركوا عنكم رمزية فنجان القهوة لمعانيها الكبيرة والنبيلة التي ورثناها من السلف الصالح، يُصب للغانمين الساعين في طريق الخير واصلاح ذات البين، وزراعة المودة والمحبة بتثبيت الحق وفك النشب وحقن الدم بين الناس، وليس للتعدي على حدود الله وحقوق البشر بالحياء من اجل السرسرية والزعران واصحاب السوابق، قبل انطلاق الجاهات حكموا ضمائركم وأُذكركم انه في القانون العشائري لا يجوز الثأر من الثلاث الحايرات، الطفل والمرأة والمال، ضعوا مخافة الله بين اعينكم فكل من يسعى في ضياع الحقوق هم اكثر بشاعة من المجرمين انفسهم، دعوا القانون يأخذ مجراه، وعلى قولة المصري "الجاهة والغانمين يخرسوا خالص" وين كانوا عندما كانت بلطة المجرمين تهوي على ساعدي الفتى وتفصلها عن بدنه وتُفقأ عيناه ؟ لقد آن الاوان لاعادة ترتيب البيت وتعديل التشريعات والاعراف والعادات دون الالتفات للوراء !

Developed By : VERTEX Technologies