هذه هي اللحظة المثيرة التي استعدّت فيها إحدى العارضات الروسيات لجلسة تصوير تتحدى فيها الموت على قمة إحدى أطول ناطحات السحاب في العالم.

استعانت فيكي أودينتيكوفا (23 عاماً) بيد أحد المساعدين الرجال فقط بينما انحنت في الهواء خارج برج كيان في دبي، والذي يبلغ ارتفاعه 1004 أقدام، في محاولة للحصول على لقطة التصوير المثالية المناسبة لإنستغرام بحسب تقرير لصحيفة "دايلي ميل" البريطانية.

انحنت العارضة الروسية في البداية إلى الخلف، قبل أن تتدلى على ارتفاع كبير من الأرض بالاستعانة بذراع معاونها الملتحي.

واعترفت ملكة إنستغرام، والتي يتابعها أكثر من 3 ملايين شخص على الشبكات الاجتماعية، بأنها شعرت ببعض التوتر قبل تنفيذ المخاطرة.

وقالت العارضة الجميلة المقيمة في سانت بطرسبرغ: "ما زلت لا أصدق أنني قمت بالأمر. تتعرق كفاي في كل مرة أشاهد فيها هذا الفيديو".

 

ونشرت فيكي الفيديو على صفحتها، حيث نال انتشاراً واسعاً.

وتعد العارضة إحدى الداعيات المتحمسات لنمط الحياة الصحي، وأكدت أنها تأخذ لياقتها على محمل الجد.

ذُهل العديد من متابعيها حين قامت بهذه المخاطرة دون أي معدات للأمان. وفي حالة استخدامها بعض المعدات بسرية، فقد أُخفيت ببراعة عن العين المجردة.
وأشار البعض إلى غياب فرصة نجاتها في حال حدوث خطأ ما. كما علق شخص ما قائلاً: "كيف تقللين من قدر حياتك بتلك الطريقة؟ لو كنت والدك لضربتك أنتِ والشاب ذا اللحية".

بينما اتهمها بعض المستخدمين الآخرين بتقليد إحدى الجميلات الروسيات الأخريات، أنجلينا نيقولاو (23 عاماً)، والتي تصدرت عناوين الأخبار حول العالم بصور (السيلفي) الخطرة التي تلتقطها على قمم ناطحات السحاب.

كان برج كيان هو أطول المباني اللولبية (التي تلتف بزاوية 90 درجة) في العالم حين جرى افتتاحه عام 2013، إلا أن هذا الرقم القياسي جرى تحطيمه على يد برج شنغهاي.