جهينة 

انهارت محاولة كارولين وزنياكي الثامنة للتأهل لقبل نهائي بطولة سيدني الدولية للتنس تحت وطأة الحرارة الاسترالية امس إذ سقطت المصنفة الأولى عالميا سابقا أمام باربورا ستريكوفا في مباراة مرهقة من ثلاث مجموعات. وتفوقت ستريكوفا 7-5 و6-7 و6-4 على اللاعبة الدنماركية المصنفة العاشرة في ثلاث ساعات و20 دقيقة وسط حرارة بلغت حوالي 40 درجة مئوية على ملعب كين روزوول. وستلتقي اللاعبة التشيكية البالغ عمرها 30 عاما في الدور المقبل مع المصنفة الثانية أجنيشكا رادفانسكا التي هزمت الصينية دوان ينغينغ 6-3 و6-2 في اخر مباريات دور الثمانية في البطولة الاعدادية لاستراليا المفتوحة. ولم تتجاوز وزنياكي مطلقا دور الثمانية في سيدني وبدت في طريقها للهزيمة بمجموعتين متتاليتين عندما انتزعت ستريكوفا الفوز بالمجموعة الأولى ثم تقدمت 5-صفر في الشوط الفاصل بالمجموعة الثانية.
لكن وزنياكي فازت بسبع من النقاط الثماني التالية لتفرض مجموعة حاسمة لكن ستريكوفا غير المصنفة فازت بآخر ثلاثة أشواط لتفوز في أجواء شديدة الحرارة.وقالت وزنياكي "أعرف أن الظروف متشابهة على اللاعبتين.. لذا كنت فقط أحاول من الناحية الذهنية أن أحتفظ بهدوئي. لكن الحرارة كانت شديدة للغاية حقا."وحققت الكندية أوجيني بوشار والبريطانية جوهانا كونتا انتصارات سهلة في دور الثمانية وستلتقي اللاعبتان في الدور قبل النهائي.وفازت المصنفة السادسة كونتا المولودة في سيدني 6-3 و7-5 على الروسية الشابة داريا كاساتكينا التي حققت انتصارا مفاجئا على المصنفة الأولى عالميا انجليكه كيربر في الدور الثاني. وتغلبت بوشار وصيفة بطلة ويمبلدون السابقة على الروسية أنستاسيا بافليوتشنكوفا 6-2 و6-3 لتحافظ على مستواها الجيد في بداية الموسم بعد عامين من الأداء السيء.وقالت اللاعبة الكندية المصنفة 49 عالميًا: "لا أريد الافراط في السعادة بعد الفوز أو الافراط في الحزن بعد الهزيمة.. لذا بالنسبة لي فهي خطوة جيدة في الطريق الصحيح."وأضافت "أعرف أن الطريق لا يزال طويلا من أجل تحقيق ما أريد."