جهينة نيوز 
بارك وزير الشباب والرياضة العراقي السيد عبد الحسين عبطان جميع الجهود المحلية لمجالس المحافظات والفرق التطوعية وكوادر وزارة الشباب والرياضة التي سابقت الزمن بانتظار استقبال وفد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الذي سيصل العراق الخميس لاعداد تقريره الخاص للمكتب التنفيذي بشان امكانية مدن البصرة وكربلاء المقدسة واربيل لاستقبال الفرق الخارجية وتنظيم البطولات الدولية ايذانا برفع الحظر عن الملاعب العراقية وقدم عبطان شكره وتقديره للاعلام العربي والجماهير والاتحادات العربية في اسيا وافريقيا التي تسابقت في اعلان تاييدها لرفع الحظر عن الملاعب العراقية واستعدادها اللعب في العراق باقرب وقت ممكن، مضيفا ان حالة الانسجام والتناغم بين الجماهير العراقية ومجالس المحافظات مع المؤسسات الرياضية اثمر ايضا عن توجه المئات من المتطوعين فضلا عن الجهد الفني المكثف الذي انطلق لاكمال اية نواقص في الطرق المؤدية الى الملاعب والمدن الرياضية في المدن الثلاثة التي هي اليوم في افضل حلة واتم جاهزية ليس لاستقبال الوفود فقط بل لتنظيم البطولات. ونوه عبطان الى ان وفد فيفا يدرك قبل غيره ان الرياضة هي مصدر لسعادة الشعوب ورفاهيتها ومن غير المعقول ان لايكون اتجاههم بهذا الجانب وان جميع المؤشرات الايجابية قد لمسناها من السادة المسؤولين هناك ونحن على ثقة تامة بان ايام الحظر المفروض على الملاعب العراقية قد ولت الى غير رجعة، واختتم حديثه بالاشادة الى ما وصلت اليه المدن الرياضية والملاعب وجميع الضروريات اللوجستية من فنادق وغيرها الى جاهزية غير مسبوقة واستعدادات مثالية.