- أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض اليوم الثلاثاء حكمها الابتدائي بإعدام 15 مداناً في خلية التجسس الإيرانية.

وأتت جلسة النطق بالحكم بعد 10 أشهر من إجراءات المحاكمة. 

ومن أبرز التهم التي وجهت إلى المتهمين تكوين خلية تجسس بالتعاون والارتباط والتخابر مع عناصر من المخابرات الإيرانية بتقديم معلومات في غاية السرية والخطورة في المجال العسكري تمس الأمن الوطني للمملكة ووحدة وسلامة أراضيها وقواتها المسلحة، وإفشاء سر من أسرار الدفاع، ومقابلة بعض عناصر الخلية مرشد إيران علي خامنئي بالتنسيق مع عناصر المخابرات.