"لعبة العروش".. العثور على السيف الحقيقي بأغرب مكان

10-02-2019 05:26 PM منوعات و غرائب
Image

سكاي نيوز عربية - أبوظبيعثر عمال كانوا يشتغلون لفتح أحد مجاري الصرف الصحي في مدينة ألبورغ على سيف محفوظ بصورة جيدة يعود إلى القرن الرابع عشر ويعتقدون أنه كان جزءا من "صراع العروش" في تلك الفترة الزمنية من تاريخ الدنمارك، كما ذكر موقع "فوكس نيوز" الإخباري.

وجاء العثور على السيف، في شارع "ألغاد"، وهو أحد أقدم شوارع مدينة ألبورغ في الدنمارك، بينما كان العامل يانيك فيسترغارد مع المهندس هينينغ نوهر يقومان بأعمال الحفر في مجرى لمياه الصرف الصحفي في المدينة عندما وقعت أعينهما على السيف البالغ طوله 1.1 متر، عالقا داخل الحفرة.

وسارع العمال إلى الاتصال بمتحف يوتلاند للتاريخ للتحقق من السيف الذي عثروا عليه، الذي قال الخبراء إنه نادر وغالبا ما يعثر على مثله في المدافن والقبور، حيث تدفن مع أصحابها ومالكيها.

وقال عالم الآثار في المتحف كينيث نيلسن إن طبقة التربة التي وجد السيف فيها تعود إلى القرن الرابع عشر.

وفي منطقة الحفريات، لم يعثر على أي مقبرة أو مدفن، بينما تبعد مقبرة القديس بيدر حوالي 20 مترا عن موقع حفريات مجاري الصرف الصحي.

أخبار ذات صلة

علماء آثار في ألمانيا "أرشيف"

طفل ألماني يعثر على كنز أثري

ووفقا للخبراء، فإن السيف يحتوي على آثار معارك، الأمر الذي يدل على أنه كان شاهدا على فترة عنيفة من التاريخ الدنماركي، حيث كانت مدينة ألبورغ مسرحا لهجمات عسكرية ومعارك في العصور الوسطى، وفقا لنيلسن.

وقال نيلسن إن السيف، البالغ وزنه حوالي كيلوغرام واحد، شارك في معارك دامية أشبه بما يظهر في مسلسل "صراع العروش".

ففي عقد الخمسينيات من القرن الثالث عشر، على سبيل المثال، كانت مدينة ألبورغ مسرحا لصراع على السلطة بين أبناء الملك فالديمار سير، وبعد عقود قليلة، وتحديدا في العام 1289، حاول مارسك ستيغ أندرسن هفيد وملك النرويج إريك بريستيهادر احتلال المدينة.

وهناك بعض الشكوك بشأن العمر الحقيقي للسيف، الذي ربما استخدم في الفترة بين القرنين الثالث عشر والخامس عشر.

ومن المنتظر أن يتم تنظيف السيف وحفظه وحمايته قبل عرضه في متحف ألبورغ للتاريخ.

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.