بالصور .. العريني واطفاله : مستمرون في مسيرتنا حتى نصل للديوان الملكي ونقابل جلالة الملك

10-02-2019 04:30 PM أخبار محلية
Image

 اكد الدكتور فلاح العريني انه مستمر بمسيرته من الطفيلة  التي بدأها أمس السبت باتجاه العاصمة عمان من مسقط قرية غرندل في محافظة الطفيلة لمقابلة جلالة الملك .

وقال العريني في تصريحات لسرايا  انه  لم يتواصل معه اي مسؤول حكومي  ، مشيرا الى انه  قرر المبيت هو واطفاله الـ 12 ليلة أمس السبت في العراء، بعد ان قرر محافظ الطفيلة هدم الخيمة التي بناها مواطنون لاستقبالهم في منطقة جرف الدراويش على بعد 35 كم عن مكان بدء المسيرة .

و اضاف إنه قطع اليوم 10 كم مشيا على الاقدام واستقر في منطقة تقع بين الحسا وجرف الدراويش، دون وجود خيمة او مأوى لهم، مشيرا الى انه ، سيستمر في المسير صباح غدا الاثنين ، وسيقطع مسافة من 10 - 15 كم وحسب صحة اطفاله ، لافتا الى انه اصيب اليوم بكسر في ابهام قدمه اليسرى ، مؤكدا أن كوادر الدفاع المدني قدمت لهما العلاج فورا.

وأكد على استمراره في المسيرة حتى بلوغ هدفه ووصوله الى الديوان الملكي الهاشمي سيرا على الاقدام، لمقابلة جلالة الملك.


وكان العريني اعلن عن المسيرة سيرا على الأقدام من مسقط رأسه غرندل/ محافظة الطفيلة، الى الديوان الملكي الهاشمي؛ مستجيرًا باللهِ أولا، وبصاحب الجلالة ثانيًا،  ولمقابلة جلالة الملك شخصيا لرفع الظلم الذي لحق به جراء قتل حقه بالتعيين الجامعي وتسلط أصحاب النفوذ على فرص التعيينات حتى أصبحت الجامعات مرتعًا لكل ذي سلطة وجاه على على حد قوله . 

 وختم العريني حديثه لسرايا انه يرافقه بالمسير كل من:

١- د. فلاح ذياب العريني، ثلاث وأربعون سنة (٤٣) 
٢- قصي فلاح العريني، تسع عشرة سنة   (١٩) 
٣- لؤي فلاح العريني، ثماني عشرة سنة  (١٨) 
٤- عدي فلاح العريني، ست عشرة سنة   (١٦) 
٥- حلا فلاح العريني، أربع عشرة سنة  (١٤) 
٦- أسيل فلاح العريني، إثنى عشرة سنة (١٢) 
٧- رشا فلاح العريني، عشر سنوات     (١٠) 
٨- نمي فلاح العريني، سبع سنوات      (٧) 
٩- عهد فلاح العريني، ست سنوات     (٦) 
١٠- رهف فلاح العريني، ست سنوات (٦) 
١١- شهد فلاح العريني، خمس سنوات (٥) 
١٢- تسنيم فلاح العريني، ثلاث سنوات (٣) 
١٣- مجاهد فلاح العريني، سنتان        (٢)

 

 


 


 

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.