حسين الرواشدة

لن يكون مفروشًا بالورود

15-10-2018 08:36 AMاقرأ المزيد ...

كيف يبدو المشهد السياسي الان بعد مرور سبع سنوات على انطلاق احتجاجات الشعوب العربية في الشارع..؟ الاجابة باختصار : ما تزال جولات الصراع في عالمنا ال...

واجب فتح ملف «الطبابة» .. !

19-08-2018 10:11 AMاقرأ المزيد ...

اخطأت نقابة الاطباء - مرتين - حين قررت رفع « التسعيرة» : مرة بحق نفسها والمنتسبين اليها واغلبهم ممن قدموا رسالة المهنة الانسانية والاخلاقي...

لكي يخرج الإعلام بريئًا من التهمة

29-07-2018 09:46 AMاقرأ المزيد ...

هل يتحمّل الاعلام جزءا من مسؤولية هذا الفساد الذي اكتشفناه والآخر الذي لم نكتشفه؟ إذا تجاوزنا «الدور» الايجابي الذي نهضت به بعض وسائل الاع...

وصفة للخروح من حالة الالتباس

17-07-2018 08:51 AMاقرأ المزيد ...

كيف يمكن أن نخرج (الناس والحكومة) من حالة «التلبس» بوصفة العقد الاجتماعي «الجديد» وما سبقه من كلام فضفاض عن الاصلاح ومن مبادرا...

وبعـدهــا قـرر مـا تـشــاء

03-04-2018 11:33 AMاقرأ المزيد ...

أستأذن بالتذكير في بعض القضايا والهموم الاساسية التي تشغل أغلبية المواطنين في بلادنا. احدى هذه القضايا وأهمها العيش الكريم، وقد تبدو هذه المشكلة للمس...

تعالو نتفاهم .. !

27-03-2018 12:46 PMاقرأ المزيد ...

ماذا يريد الاردنيون في هذه المرحلة؟ اعتقد ان هذا هو السؤال المركزي الذي يفترض ان نتوجه للاجابة عنه بلا ارتباك ولا مجاملة، ولكي نجيب عنه بأعلى مستويات ...

العودة إلى الأطر الضيقة

20-03-2018 10:23 AMاقرأ المزيد ...

الولاءات العشائرية أو الطائفية أو “المنابتية” هي - في الأصل - جزء من الولاء للدولة - أي دولة - وعليه يفترض ان تندرج في اطار الدولة العام، ...

مــن حقـنـا أن نســأل لمــاذا .. ؟

13-03-2018 12:00 PMاقرأ المزيد ...

ينتابني – أكثر من أي وقت مضى – شعور بالخوف من القادم، وحين اسأل أي مواطن اعرفه او التقيه بالصدفة عن “أحواله” وكيف يرى أحوال ال...

لواقطنا خارج التغطية

06-03-2018 11:30 AMاقرأ المزيد ...

رت للاسف عشرات حوادث «الانتحار» في بلدنا وكأنها اخبار اموات انتهى بهم العمر فودعوا الحياة بلا ضجيج، ومع تصاعد أعدادها وقفنا عاجزين أو - ان...

ما في اليد حيلة

20-02-2018 10:25 AMاقرأ المزيد ...

صدمك المسؤول في بلادنا حين يصارحك بانه يعرف كل شيء: ازمة السياسة وازمة الاقتصاد، حالة الاحتقان الشعبي والاعيب بعض “النخب”، خيبة الناس في ن...