إربد: دورة حول الإعلام المستجيب للنوع الاجتماعي

جهينة نيوز - انطلقت في نادي ضباط الشمال بإربد، اليوم الخميس، دورة تدريبية حول الإعلام المستجيب والحساس للنوع الاجتماعي تنظمها الجمعية الأردنية لحقوق الإنسان، بالتعاون مع الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي من أجل التنمية.
وتتناول الندوة، التي تستهدف مجموعة من الصحفيين والإعلاميين في محافظة إربد وتستمر ثلاثة أيام عددا من القضايا المتصلة بالمساواة ومبادئ العدل والإنصاف والتمييز الإيجابي.
وتطرقت الدورة، في يومها الأول، إلى النصوص الدستورية ومدى استجابتها للجندر، قدمتها المحامية مهى محريز، فيما عرضت المحامية فاطمة الدباس لمشروع الإعلام المستجيب للنوع الاجتماعي وغايته في توفير بيئة معرفية خصبة للمشتغلين بالإعلام حول مختلف قضايا وأطر النوع الاجتماعي بما يخدم حقوق الإنسان.
وتناولت المحامية هالة عاهد التشريعات الوطنية والنصوص والدستورية ذات الصلة بالجنسية والعقوبات والأحوال الشخصية، مؤكدة أهمية دسترة المساواة على أسس تراعي الفوارق بين الرجال والنساء لضمان إنصاف أكبر للمرأة في الحقوق والواجبات.
--(بترا)
Developed By : VERTEX Technologies