ميسي ..نجم للأبد !!

عوني فريج
يتحدثون عن النجم ليونيل ميسي كما لو انه لاعب من كوكب اخر .. عليه ان يبقى طول عمره على سحر الاداء الذي ابهربه الملايين .. منذ ان نشر فنونه فوق ارضية الملاعب قبل اعوام طوال وان يتحلي بذات المواهب التي توجته ملكا على عرش كرة القدم في العالم ..ووضعته الى جانب النجوم الكبار من حيث الابهار وقوة الاداء وسحره .. بيليه ومارادونا والقلة القليلة من عظماء الساحرة المستديرة الذين تركوا بصمات لا تنسى سيذكرها التاريخ دوما .. ويذكر بكل الفخر تلك العلاقة المميزة التي ربطت هؤلاء الكبار مع الكرة ..وذاك السحر الذي نثروه فوق المستطيل الاخضر ووضعهم على عرش قلوب كل المحبين في العالم ..!!
اقاويل عديدة واحاديث طريفة ربطت الاداء غير المستقر الذي يقدمه فريق برشلونة والنتائج غير المتوقعة التي يحققها في الدوري الاسباني حاليا ... بالتراجع الذي يراه عشاق الفرق الاخرى وعلى راسها ريال مدريد على مستوى اداء نجم النجوم ميسي ..وفشله بقيادة فريقه للفوز بالمباريات المهمة الاخيرة ..والتي كلفت البطل التفريط بالصدارة وتقديمها على طبق من ذهب لمنافسه الازلي ..وهو ذات الحديث الذي رافق فترة انتقال نجم الريال السابق وهدافه رونالدو الى يوفنتوس الايطالي وانعكاس هذا الحدث من تاثير سلبي على مستوى الفريق الملكي رافقه حتى يومنا هذا ..وكأن اللاعب النجم لا يتاثر بالكثير من الظروف التي تساهم في تراجع ادائه مثل غيره من النجوم ..!!
ويبدو ان نجومية لاعب كبير بحجم ميسي تفرض عليه ان يخالف طبيعة البشر ومسألة التقدم في العمر وتراجع المجهود البدني ..حتى يتجنب النقد الذي ينهال عليه ليل نهار بسبب نتائج الفريق الاخيرة ..رغم قناعة كل المتابعين بان ميسي لا زال يعد العنصر الرئيس في منظومة برشلونة والقائد الموجه وضابط ايقاع الفريق .. الذي ان تحرك واستعاد القليل من مستواه انطلق النجوم وامتعوا وسجلوا وتفوقوا ..وهو كذلك من يصنع الفارق في كل لمسة فنية يقدمها كما كان عليه الحال في لقاء فياريال الاخير ..الذي لم يسجل فيه لكنه صنع العجب وقدم الهدايا المجانية لزملائه ليحققوا الفوز المهم ..!!
ورغم تقدم العمر وبداية خريف ما بعد عصر الاداء الجميل والفن والسحر الذي امتع به العالم يبقى ميسي بكل تفاصيله ..صانع الفرح واسطورة كرة القدم وساحرها الذي انطبع ادائه في ذاكرة كل عشاق الكرة في كافة ارجاء المعمورة ..لن تنسى الجماهير التي تنتظره كل حين مسيرة من العطاء ودروس في الاداء واهداف محفورة في البال ..لن تمحوها السنين ولن يبدلها تراجع العطاء لان ميسي يبقى الوحيد الذي تعشقه صغيرا وكبيرا ..لانه بتواضعه وسيرته وحبه للجميع استأثر بقلوب عشاق الكرة في العالم الذين لن يصدقوا ان للعمر احكام ..وان مشوار اي لاعب لا بد ان ينتهي ولو بعد حين ..!!


Developed By : VERTEX Technologies