كيم كارداشيان قررت أن تصبح محامية بعد لقائها دونالد ترامب

أعلنت النجمة الأمريكية، كيم كارداشيان، عن بدئها التدريب المهني مع شركة قانونية في الولايات المتحدة، على أمل أن تصبح محامية بحلول عام 2022.

وأضافت كارداشيان أنها اتخذت قرارها هذا في عام 2018، بعد لقاء جمعها بالرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، حيث طالبته حينها بالإفراج عنسجينة أمريكية شهيرةتورطت في جرائم مخدرات، تدعى أليس ماري جونسون.

وتكلّلت مساعي النجمة بالنجاح، عقب تدخل ترامب شخصيا، وأمره بتخفيف عقوبة جونسون،لتخرج من السجن في يونيو 2018، بعد أن أمضت 21 سنة فيه.

وبناء على النجاح السابق، قررت كارداشيان امتهان العمل القانوني،إضافة إلى تأكيدها تلقي اتصال من البيت الأبيض، طلب فيه منها المساعدة في تعديل "نظام الرأفة" المتبع في الولايات المتحدة.

كما أشارتالنجمة إلى أن قرار اختيارها مهنة جديدة لم يكن سهلا، حيث قامت بدراسته لوقت طويل، إلا أنها كانت دائما ترغب بفعل المزيد.

وختمت النجمة تصريحاتها قائلة: "أشعر أني أريد أن أكون قادرة على الدفاع عن الناس الذين أدوا واجباتهم تجاه المجتمع.. أشعر أن النظام يمكن أن يكون مختلفا تماما، وأريد الكفاح لإصلاحه، وإن عرفت المزيد، سأفعل المزيد".

المصدر: BBC News