كتبت “تضامناً مع السود” فهوجمت

  شركة لوريال الفرنسية تحذف مصطلحات "عنصرية” من على منتجاتها

 -وكالات

أعلنت مجموعة لوريال الفرنسية العملاقة، إحدى أكبر شركات مستحضرات التجميل في العالم، يوم الجمعة 26 يونيو/حزيران 2020، عن توقفها عن استخدام كلمات مثل "تفتيح" و"بشرة بيضاء" في وصفها لمنتجاتها أثناء الدعاية.

تقرير لشبكة CNN الأمريكية نشر الأحد 28 يونيو/حزيران، قيل فيه إن قرار المجموعة العالمية، يأتي في خضمّ احتجاجات مناهضة للعنصرية تشجب عدم المساواة العرقية في أعقاب مقتل الأمريكي من أصل إفريقي جورج فلويد على يد ضابط أمريكي أبيض.

حذف مصطلحات معينة: حيث قالت مجموعة لوريال الفرنسية العملاقة لمستحضرات التجميل، في بيانٍ لها إنها قررت حذف كلمات مثل "بشرة بيضاء/ مستحضر لتبييض البشرة"، و"بشرة فاتحة/ مستحضر لتفتيح البشرة"، والكلمات التي تحمل المعنى ذاته من وصف جميع مُنتجات العناية بالبشرة لديها.

يذكر أنه وفي وقتٍ سابق من شهر يونيو/حزيران 2020، واجهت لوريال انتقادات حادّة إثر تغريدة نشرتها على حسابها بموقع تويتر تقول: "تضامنوا مع مجتمع السود وواجهوا عدم العدالة بكل أنواعها".

فيما استدعى ذاك المنشور تعليقات تتهم الشركة بالنفاق والادّعاء، إذ استبعدت لوريال الاستعانة بالعارضة البريطانية مونرو بيرغدورف، في عام 2017، بعدما أدلت الأخيرة بتعليقات حول العنصرية الممنهجة.

حملة "حياة السود مهمة": وانتقدت العارضة نفسها أيضاً العلامة التجارية على خلفية رسالة التضامن التي أعربت عنها مع حملة "حياة السود مُهمّة"، إذ قالت إن شركة لوريال: "تخلت عني بسبب حديثي عن العنصرية واستعلاء البيض". وكانت مونرو أوّل عارضة متحوّلة الجنس تستعين بها الشركة في بريطانيا قبل التخلّي عنها.

كذلك قالت مونرو في تصريح نشرته عبر موقع تويتر إن رئيسة علامة لوريال باريس التجارية، ديلفين فيغوير، قد "أعربت عن ندمها على طريقة التعامل مع الموقف" بعد محادثة بين الطرفين. وأعادت الشركة توظيف مونرو من جديد، وهي الآن بصدد الانضمام إلى المجلس الاستشاري لشؤون التنوّع والدمج لدى الشركة في المملكة المتحدة.

ليست الشركة الأولى: لم تكن لوريال أوّل شركة تجري تغييرات على علامتها التجارية، في ظل استمرار الضغط لاتخاذ موقف بشأن منتجات تفتيح البشرة وافتقار شركات التجميل للتنوّع العرقي على مستوى منتجاتها وإعلاناتها.

إذ أعلنت شركة هندوستان يونيليفر الفرعية، التي تعد الجناح الهندي والبنغلاديشي لشركة يونيليفر الإنجليزية الهولندية، عن وقف استخدام كلمات مثل "بشرة فاتحة" على منتجات مثل فير آند لافلي للعناية بالبشرة. وتطرّقت الشركة إلى ذكر السبب الذي كان -بحسبها- خطوة نحو "رؤية أكثر شمولاً للجمال".

كذلك أعلنت شركة جونسون آند جونسون، أنها ستمنع خطّي إنتاج منتجات البشرة من استخدام كلمات مثل "بياض البشرة" على ملصقات عبّواتها للأسباب ذاتها.

 

 

Developed By : VERTEX Technologies