حقائق لا تعرفينها عن الحمل فوق 35 عاما

جهينة نيوز - يمكن أن يمثل الحمل بعد عمر 35 عاماً، العديد من المخاطر والتحديات، بعض هذه المخاطر يمكن أن تعرض كلاً من الأم والرضيع للخطر.

يمكن للنساء البالغات من العمر 35 عاماً أو أكثر الحمل والولادة بنجاح، إليك عشر حقائق عن الحمل بعد سن 35.

 

1 - فرصة أكبر للحمل بتوائم :

الإناث الأكبر سناً عادة ما يحالفهن الحظ في الحصول على توائم، وذلك بسبب استخدام أدوية معينة والتغيرات الهرمونية.

 

2 -ارتفاع خطر الإجهاض :

إحدى الحقائق الكثيرة المتعلقة بالحمل بعد سن 35 هي أن هؤلاء النساء يواجهن مخاطر الإجهاض أكبر مقارنة بالنساء الأصغر سناً.

 

3 - خطر تشوهات الكروموسومات :

إذا كنتِ تبلغين من العمر 35 عاماً أو أكبر وحاملاً، فسوف يوفر لك طبيبك العديد من الاختبارات الجينية للتحقق من تشوهات الكروموسومات المعينة التي تزداد مع الحمل الناضج.

 

4 - ارتفاع احتمال مضاعفات الحمل :

تزيد احتمالية الإصابة بمضاعفات معينة للإناث اللائي يحملن في سن 35 عاماً أو أكثر خلال هذه الفترة، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم، وسكري الحمل في حالات معينة، تؤدي هذه الحالة إلى الولادة المبكرة.

 

5- ارتفاع ضغط الدم :

تواجه النساء الحوامل الأكبر سناً خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم بسبب الضغط على أجسادهن التي يتعرضن لها أثناء الحمل. لمنع نفسك من المعاناة من هذه الحالة، تأكدي من اتخاذ خيارات نمط حياة أفضل والغذاء الجيد.

 

6- التغييرات العاطفية :

عادة ما لا تكون الأم مستعدة للتغييرات العاطفية التي تحدث أثناء الحمل الأول. هذه التغيرات العاطفية بسبب التقلبات الهرمونية، فعادة ما تواجه الإناث الأكبر سناً تغيراً هرمونياً أكثر كثافة أثناء الحمل. وبالتالي لديهن مخاطر أكبر في مواجهة التقلبات الحرجة في عواطفهن وأمزجتهن.

 

7- الولادة القيصرية :

في حال كنت حاملاً في سن 35 عاماً أو أكثر، يكون هناك احتمال أكبر للولادة عن طريق القيصرية. ويرجع ذلك إلى زيادة خطر حدوث مضاعفات أثناء الحمل والولادة، فقد تتضمن هذه المضاعفات النزيف الزائد.

Developed By : VERTEX Technologies