حظر تجول في نيويورك.. والاحتجاجات تتصاعد

جهينة نيوز -وكالات

أعلن رئيس بلدية نيويورك، بيل دي بلاسيو، فرض حظر تجول ليلي في المدينة اعتبارا من الاثنين بسبب أعمال الشغب التي تحصل على خلفية وفاة جورج فلويد على يد الشرطة.

وجاء في تغريدة لدي بلاسيو "تحدّثت مع الحاكم (ولاية نيويورك) آندرو كومو وحفاظا على سلامة الجميع قررنا فرض حظر تجول في مدينة نيويورك هذا المساء، يدخل حيّز التنفيذ عند الساعة 11 ليلا ويرفع عند الخامسة فجرا"، محتذيا بذلك حذو نحو 40 مدينة أميركية أخرى.

كما أعلن رئيس بلدية المدينة وحاكم الولاية، وكلاهما ديمقراطي، أنّهما سيعمدان إلى "مضاعفة انتشار الشرطة" في مواجهة التظاهرات التي تعصف منذ مساء الخميس بأكبر مدينة في الولايات المتحدة.

وفي نهاية الأسبوع الماضي اتّسعت رقعة المواجهات بين المتظاهرين والشرطة واشتدّت حدّتها، مع حرق سيارات ونهب متاجر، ولا سيّما في جادّة برودواي الشهيرة في مانهاتن.

وقال دي بلاسيو في بيان إن "الاحتجاجات كانت هادئة بشكل عام. لا يمكننا السماح للعنف بتقويض رسالة هذه اللحظة".

 

وتعهد رئيس البلدية "محاسبة" عناصر الشرطة إذا ما ارتكبوا أعمالاً وحشية إضافية، مشيراً إلى أن قائد شرطة نيويورك سيتحدّث عن هذا الأمر في وقت لاحق من الاثنين.

من جهته، قال الحاكم كومو إن هناك "أشخاصاً يستغلّون هذه اللحظة لتحقيق منفعة شخصية"، مشددا على أن "أعمال العنف والنهب التي حدثت هي سيئة للمدينة وللولاية ولكل هذه الحركة وتقوّض قضية عادلة".

وأتى الإعلان عن فرض حظر التجول في وقت انطلقت فيه تظاهرات جديدة أو كانت على وشك أن تنطلق، إذ احتشد حوالي ألف شخص في تايمز سكوير عصر الاثنين، في حين كان مقرّراً تنظيم تجمّعات مسائية في حيّي بروكلين وكوينز.

وفور صدور قرار حظر التجوّل سارع عدد من المتظاهرين إلى إعلان عزمهم على عدم التزامه

 


Developed By : VERTEX Technologies