توزيع علامات الامتحان يربك الطلبة..وامتحان "الانجليزي" فوق المتوسط

جهينة نيوز -فرح شلباية

أدى توزيع علامات امتحان مبحث اللغة الإنجليزية ،إلى إرباك الطلبة في يومهم الثاني لامتحان التوجيهي 2020 ،والذي عقد ،أمس السبت،حيث تقدم للجلسة الأولى 125556 طالبا وطالبة، و12120 من طلبة الدراسة الخاصة،فيما وتباينت آراء الطلبة حول مستوى أسئلة الامتحان.

وفي أحاديث خاصة أجرتها "الأنباط" مع عدد من طلبة الثانوية العامة،أكدوا على ان مستوى الأسئلة كان ضمن المتوسط بينما قال البعض أنه فوق المتوسط،مشيرين إلى وجود أسئلة داخل الامتحان راعت الفروقات الفردية ،فيما وكان الوقت مناسب تماما مع حجم الأسئلة.

أستاذ اللغة الانجليزية ،سائد دهيمش، وصف لـ"الأنباط" ان الامتحان متوسط وفوق المتوسط في بعض الأسئلة، وأكد على وجود 3 فقرات في الامتحان تحتمل إجابتين،مبينا ان الظلم وقع على الطلبة من ناحية توزيع العلامات.

وتابع دهيمش أن وزن المادة 200 علامة تم تقسيمها على 30 جملة ،في حين أن العديد من الاسئلة لم يتمكن الطلبة من الاجابة عليها مما تسبب بضياع الكثير من العلامات على الطلاب،سيما ان الامتحان ركز على جانب معين على حساب جانب آخر،مبينا أن الامتحان ركز على القطع على حساب القواعد،فمن المتعارف أن وزن العلامات الأكبر يذهب للقواعد بالعادة.

من جهته قال أمين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية الدكتور نواف العجارمة: إن الامتحان سار بكل هدوء في جميع القاعات بالمملكة، مؤكدا أن ارتياحا عاما ابداه الطلبة لمستوى الامتحان.

 

وأشار العجامة إلى إضافة 10 دقائق جديدة على زمن امتحان التوجيهي ليصبح مجموع الوقت المضاف 20 دقيقة".

 

فيما وصرح الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام إن مشرفي إحدى قاعات الثانوية العامة ورجال الأمن العام وعناصر من الشرطة النسائية المتواجدين لحماية امتحانات الثانوية العامة في لواء الرصيفة، اشتبهوا بشخص حاول تقديم الامتحان وكان يغطي وجهه ويرتدي ملابس نسائية.

وجرى ضبط الشخص بالتعاون مع مشرفي القاعة، وبعد تدقيق هويته تبين بأنه شاب انتحل شخصية طالبة وحاول تقديم الامتحان نيابة عنها، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقه.

 

وفي ذات السياق، تفقد وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي أمس السبت، سير امتحان الثانوية العامة، في قاعة مدرسة الجيزة الثانوية الشاملة للبنين.

وبين الدكتور النعيمي، أن الامتحان سار بسلاسة وأريحية، في ظل التزام الطلبة بالتعليمات الناظمة للامتحان والاجراءات الصحية والإرشادات التربوية .

وثمن وعي أولياء أمور الطلبة، وتعاونهم في تهيئة البيئة الامتحانية المناسبة للطلبة، وعدم التجمهر في محيط قاعات الامتحان، داعياً إياهم إلى طمأنة أبنائهم وإبعادهم عن أي قلق أو ضغوط نفسية قد تنعكس على أدائهم في الامتحان .

كما دعا الدكتور النعيمي إلى إيلاء الطلبة من ذوي الإعاقات كل الاهتمام، وتوفير كل ما من شأنه تهيئة البيئة الامتحانية المناسبة لهم .

وأعرب عن شكره للمراقبين ورؤساء القاعات، ولجان الإشراف في المركز والميدان لإدارتهم الامتحان بكفاءة، مثمناً دور الجهات والمؤسسات الوطنية المساندة للوزارة ونقابة المعلمين ووسائل الإعلام المختلفة لمساندتها الوزارة في تنفيذ اجراءات عقد الامتحان وإنجاحه .

من جانبه تفقد أمين عام الوزارة للشؤون التعليمية الدكتور نواف العجارمة عدداً من قاعات الامتحان في عمان والسلط شملت مدارس الجندويل الثانوية للبنات، وأم كثير الثانوية للبنات، وعبدالحافظ العزب الثانوية للبنين، والبلقاء الثانوية للبنات والبيادر الثانوية للبنات.

بدورها تفقدت أمين عام الوزارة للشؤون الإدارية والمالية الدكتورة نجوى قبيلات، عدداً من قاعات الامتحان في مدارس أبو عليا الثانوية للبنات في لواء ماركا، والريادية الدولية في لواء الجامعة، وأبو علندا الثانوية للبنات وزيد بن حارثة في لواء القويسمة.

واطلع الأمينان العامان، على سير الامتحان في تلك القاعات، مبدين ارتياحهما لمجرياته، فيما جالت فرق ولجان إشرافيه من الوزارة على مختلف المدارس التي يعقد فيها الامتحان .

Developed By : VERTEX Technologies