"اليرموك" تستضيف الدكتور عويس في محاضرة عن بُعد بعنوان ( من قلب الحدث.. إستخدام التكنولوجيا في التعليم)

جهينة نيوز - 
قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأسبق العين الدكتور وجيه عويس، أنه ورغم ما يحيط بنمط التعليم الإلكتروني الذي وجدنا أنفسنا مجبرين على إستخدامه، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد منذ منتصف اذار الماضي، من قصور وما يكتنفه من ملاحظات وسلبيات، إلا أنه أثبت أن الأردن وبما يمتلكه من كفاءات وقدرات أكاديمية وتقنية قادر على الاستجابة للظروف الطارئة، وأنه يحسن التعامل معها بتحقيق الفوائد والنتائج المرجوة إلى حد معقول.
وأشار خلال إلقاء لمحاضرة نظمتها عمادة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك عن بُعد بعنوان ( من قلب الحدث.. إستخدام التكنولوجيا في التعليم) إلى أن توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني كانت واضحة منذ البداية بضرورة إيجاد نظام تعليمي أردني حديث يتمتع بالقدرة على استيعاب مفردات العصر الجديد، حتى يستطيع الطالب الأردني ان يجد له مكانا ينافس فيه في السوق العالمي.
وتابع على هذا جاء أمر جلالته بتشكيل لجنة تطوير الموارد البشرية التي أوصت في بعض بنودها ووضعت خطوطا عريضة فيما يخص موضوع التعليم الإلكتروني.
وقال عويس إن الانتقال من التعليم الصفي إلى التعليم الإلكتروني يحتاج الى جهد وطني جبار من أكثر من زاوية من بينها ضرورة إيجاد تشريعات ناظمة لهذا النوع من التعليم بالإضافة إلى وحدات متخصصة في الجامعات الأردنية ووزارة التربية والتعليم تكون مسؤولة عن ادارة ملف التعليم الإلكتروني وتتوفر لها إمكانيات معالجة السلبيات والمشاكل التي تواجه الطلبة ، اضافة للتكلفة المالية المرتفعة التي ستترتب على الحكومة وهي فاتورة باهظة قد لا تستطيع الدولة الآن تحمل تبعاتها.
وبين - وهو رئيس لجنة التربية والتعليم في مجلس الأعيان - أن اللجنة عقدت اكثر من اجتماع ورفعت توصياتها إلى مجلس الوزراء، التي تضمنت العديد من المقترحات التي رأت اللجنة أنها تصب في خانة خدمة الارتقاء بمنظومة التعليم الإلكتروني ليصبح اكثر جدية، وبما يؤسس للانتقال إليه ضمن قواعد ورؤية شمولية تعالج الأمر من كافة جوانبه.
وأعرب عويس عن شكره لعميدة شؤون الطلبة الدكتورة أمل نصير على تفاعلها مع الأحداث وسعيها الدائم لعقد مثل هذه اللقاءات عبر التقنيات الإلكترونية والتي تناقش موضوعات هامة لها علاقة مباشرة بخدمة أبنائنا الطلبة.
من جهتها أعربت نصير عن إستمرار عمادة شؤون الطلبة بتنفيذ سلسلة من البرامج والأنشطة عن بعد والتي تأتي في إطار الحرص على التواصل مع طلبة الجامعة في ظل إنتشار فيروس كورونا المستجد، معربة عن شكرها للدكتور وجيه عويس على استجابته لدعوة عمادة شؤون الطلبة للحديث حول موضوع هام يستحوذ على إهتمام المجتمع الأردني.
واستمع للمحاضرة عدد من أعضاء هيئة التدريس في الجامعة ، ومدير دائرة النشاط الثقافي والفني في العمادة خليل الكوفحي .
Developed By : VERTEX Technologies