اعتقال أديب فور وصوله إلى الهند

أعلن مسؤولون في الشرطة وميناء ذوثوكدي جنوبي الهند، أن السلطات تستجوب أحمد أديب نائب الرئيس السابق لجزر المالديف، بتهمة دخوله البلاد بصورة غير شرعية قادما من المالديف على متن زورق.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول في الميناء، أنه تم توقيف أديب الخميس بعد وصوله إلى ذوثوكدي على متن قارب.

وصدر بحق أديب حكم بالسجن 15 عاما عام 2016 بعد إدانته بالتآمر لاغتيال رئيس بلاده عبد الله يمين، كما أدين بتهم فساد وإرهاب بما رفع عقوبته الإجمالية إلى 33 عاما.

لكن القضاء أمر بإعادة محاكمته بذات الاتهامات هذا العام، بعد أن ألغى الإدانات الصادرة ضده بسبب تأثيرات سياسية على محاكمته.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية في الهند، إن أديب لم تكن لديه وثائق سفر صالحة وبالتالي لا يسمح له بدخول أراضي الهند.

ولم يتضح ما إذا كانت السلطات الهندية تعتزم ترحيل أديب إلى جزر المالديف، حيث قالت الشرطة إنها تعمل على ضمان تسلمه من الهند.

وكان أديب رهن الإقامة الجبرية في بلاده بعد عودته من الهند التي خضع للعلاج فيها، لكن أطلق سراحه في وقت لاحق.

المصدر: "رويترز"


 
Developed By : VERTEX Technologies