استقالة ماي تنعش الإسترليني

سجل الجنيه الإسترليني ارتفاعا 0.4 بالمئة مقابل اليورو، الجمعة، بعد تكبده خسائر على مدى 14 يوما مع تحديد رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي موعدا لاستقالتها، بعد يومين من السعي لدفع اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

واتسمت التداولات بالتقلب في الوقت الذي زادت فيه المخاوف من أن خليفتها سيكون زعيما منتقدا للاتحاد الأوروبي على الأرجح، مما قد يعزز احتمالاتخروج بريطانيامن التكتل الأوروبي دون اتفاق.

ومقابل الدولار، ارتفعالجنيه الإسترليني0.4 بالمئة، إلى 1.2713 دولار بعد إعلان ماي. وفقا لوكالة رويترز.

وارتفع الإسترليني مقابلاليوروإلى 88.05 بنس، بعد تكبده خسائر على مدى 14 يوما على التوالي في الوقت الذي قلص فيه المتعاملون بعض رهاناتهم على انخفاض الإسترليني، قبل عطلة نهاية أسبوع طويلة.